بينما تتفاخر الإمارات باستعدادها لمواجهة كورونا: تقرير دولي كذبها وصنفها بالمرتبة 56 عالمياً

0

قال مسؤول بالهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات، الأربعاء إن دولة السعادة “مستعدة جيدا وجاهزة لمواجهة أسوأ الاحتمالات” مع انتشار فيروس المستجد في الشرق الأوسط.

وأضاف المسؤول أن الإمارات لديها منشآت كافية لوضع المرضى في الحجر الصحي، وأن الجهات المعنية تلقت توجيهات “بمتابعة كل الوافدين إلى البلاد متابعة كاملة”. حسب ما نشرت رويترز.

وشُخصت إصابة 13 شخصا بالمرض في الإمارات تعافى ثلاثة منهم واثنان في حالة خطيرة.

والمثير للسخرية أن الإمارات صنفت في المرتبة الـ56 عالميا في القدرة على مواجهة كورونا, حسب تقرير دولي نشر مؤخراً.

اقرأ أيضاً: فضيحة جديدة.. الإمارات تقرر نقل المصابين بـ”كورونا” من أراضيها إلى عدن بعد اتفاق خبيث

ويقيم مؤشر أمن الصحة العالمي (GHS)، الذي يشمل 195 دولة حول العالم قدرتها على منع الأوبئة والتخفيف من حدتها.

ويعتمد ترتيب مؤشر GHS بالكامل على البيانات التي توفرها البلدان المذكورة من تلقاء نفسه أو البيانات المتوفرة عنها لدى المنظمة دولية.

ويتزامن صدور التقرير مع تفشي مرض “كورونا” المستجد الذي تسارع بشدة خلال الأيام الماضي، فقد بلغ عدد الإصابات أكثر من 6000 حالة، كما ارتفع عدد الوفيات إلى 132 حالة.

وقد سجلت عدد من دول العالم حالات إصابة مؤكدة بالفيروس مثل الولايات المتحدة وكندا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا، والإمارات.

الدول الـ10 الأولى ودرجاتها:

1- الولايات المتحدة: 83.5 درجة

2- المملكة المتحدة: 77.9

3- هولندا: 75.6

4- أستراليا: 75.5

5- كندا: 75.3

6- تيايلاند: 73.2

7- السويد: 72.1

8- الدنمارك: 70.4

9= كوريا الجنوبية: 70.2

10- فنلندا: 68.7

ترتيب الدول العربية:

1- (47 عالميا بـ49.3 درجة)

2- الإمارات (56 عالميا بـ46.7 درجة)

3- (59 علميا بـ46.1 درجة)

4- المغرب (68 عالميا بـ43.7 درجة)

5- (73 عالميا بـ43.1 درجة)

5- سلطنة عمان (73 عالميا بـ43.1 درجة)

6- الأردن (80 عالميا بـ42.1 درجة)

7- قطر (82 عالميا بـ41.2 درجة)

8- (87 عالميا بـ39.9 درجة)

9- (88 عالميا بـ39.4 درجة)

10- تونس (122 عالميا بـ33.7 درجة)

11- موريتاني (157 عالميا بـ27.5 درجة)

12- جزر القمر (160 عالميا بـ27.2 درجة)

13- السودان (163 عالميا بـ26.2 درجة)

13- العراق (167 عالميا بـ25.8 دجة)

14- ليبيا ( 168 عالميا بـ25.7 )

15- الجزائر (173 عالميا بـ23.6 درجة)

16- جيبوتي (175 عالميا بـ23.2 درجة)

17 – سوريا (188 عالميا ب،19.9 درجة)

18- اليمن (190 عالميا بـ18.5 درجة)

19- الصومال (194 عالميا بـ16.6 درجة)

ويتوقع التقرير استمرار حالات تفشي الأمراض مع عدم قدرة معظم الدول على مكافحتها، وأشار إلى أنه بالإضافة إلى التغير المناخي والتحضر، فإن عمليات النزوح الجماعي الدولي والهجرة (التي تحدث الآن في كل ركن من أركان العالم تقريبا) يخلقان ظروفا مثالية لظهور مسببات الأمراض وانتشارها.

وتواجه البلدان أيضا تهديدا محتملا متزايدا يتمثل في الإطلاق العرضي أو المتعمد لمسببات الأمراض الفتاكة، والتي قد تسبب ضررا أكبر من تلك التي تحدث بشكل طبيعي، وقال التقرير إن التطور العلمي الذي ساعد في مكافحة الأمراض الوبائية هو أيضا ما ساهم في تصميم مسببات الأمراض أو إعادة إنشائها في المختبرات.

وأوصى التقرير الحكومات بالالتزام باتخاذ إجراءات لمعالجة مخاطر الأمن الصحي، ودعا إلى نشر تقارير دورية عن قدرة الأمن الصحي في الدول، ونصح بتسحين ظروف الاتصال بين هيئات الأمن والسلطات الصحية العامة في البيئات غير الآمنة.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى عقد قمة على مستوى رؤساء الدول بحلول عام 2021 حول التهديدات البيولوجية.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.