كورونا يفرض على السعودية حصارا كالذي تزعمته ضد قطر.. خسائر فادحة وبورصة المملكة تفقد 161 مليار دولار

0

فيما وصفه ناشطون بأنه انتقام إلهي من النظام السعودي الذي تزعم حصارا جائرا ضد قطر في يونيو 2017 بهدف تدمير الدوحة اقتصاديا، فرض فيروس كورونا القاتل حصارا مشابها وإجباريا على دفعها لمنع العمرة والزيارات بالمملكة فضلا عن تأثر الاقتصاد السعودي وخسائر البورصة الفادحة.

وفي هذا السياق خسرت البورصة السعودية الأكبر في المنطقة، 6.8 بالمئة أو 603.4 مليار ريال (161 مليار دولار) من قيمتها السوقية، منذ إعلان الصين عن تفشي المستجد.

وكانت القيمة السوقية للبورصة السعودية بلغت في 23 يناير الماضي، 8847 مليار ريال (2359 مليار دولار)، قبل تراجعها إلى 8244 مليار ريال (2198 مليار دولار)، وفق إغلاق الإثنين.

وبحسب مسح لوكالة “الأناضول” اعتمد على بيانات شركة السوق المالية السعودية “تداول” المشغلة للبورصة المحلية، تراجع مؤشر البورصة الرئيس “تاسي” بنسبة 12.4 بالمئة في الفترة ذاتها، مغلقا الإثنين عند مستوى 7349.2 نقطة.

طالع ايضاً: الفيروس الشبح خلط الأوراق.. كورونا يقض مضاجع عيال زايد وقرار عاجل سيحول الإمارات لمدينة أشباح

وفي جلسة 23 يناير الماضي، أغلق المؤشر عند مستوى 8386.4 نقطة.

وفقدت شركة أرامكو السعودية 330 مليار ريال (88 مليار دولار) خلال الفترة ذاتها، متأثرة بتراجعات أسعار النفط.

وأغلق سهم الشركة عند 32.8 ريالا، الإثنين، مقابل 34.45 ريال في جلسة 23 يناير.

وتضرر الاقتصاد السعودي بشكل كبير من فيروس كورونا، نتيجة تراجع الطلب على النفط الذي يعد مصدر الدخل الرئيس للبلد، وأعلنت وزارة الصحة بالمملكة أمس، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس “كورونا” لسعودي قادم من إيران عبر البحرين.

والخميس، علقت السلطات السعودية مؤقتا، الدخول إلى المملكة لغرض أداء العمرة، للحيلولة دون وصول كورونا.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.