إنجاز عُماني عالمي جديد بطلته هذه السيدة من أبناء قابوس.. لمياء الحاج ضمن أبرز القادة دون الأربعين على العالم

2

احتفى عُمانيون، اليوم الأربعاء، باختيار الاكاديمية في جامعة والباحثة العُمانية ، كقائد عالمي لشباب عام 2020، ضمن مجتمع القيادات العالمية الشابة التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي، مشيدين بإنجازاتها التي أهلتها إلى هذا المنصب.

وعلقت الباحثة العمانية لمياء الحاج على القرار في تغريدة رصدتها “وطن”، قائلة :” بتوفيق من الله سبحانه تم اختياري كقائد عالمي شاب لعام 2020 للمنتدى الاقتصادي العالمي”، مضيفة :” بعد تقييم جاد لأكثر من 2000 مرشح من جميع أنحاء العالم أنظم إلى مجتمع YGL الذي يضم أبرز القادة ممن دون سن الأربعين “.

وتابعت الحاج في تغريدة ثانية قائلة :” يمنح المنتدى الاقتصادي العالمي هذا الشرف لعدد محدد من الأفراد تقديراً لإنجازاتهم المهنية وإسهاماتهم المجتمعية “.

وأشارت إلى أن أعضاء هذا المنتدى من القادة العالميين الشباب، مؤهلين للمشاركة في برنامج قيادي مدته خمس سنوات يتألف من تعليم شخصي في كبرى المؤسسات التعليمية العالمية وفرص وفعاليات تتوائم مع اهتماماتك وأهدافك للتأثير.

ووجهت لمياء الحاج شكرها لكل من دعمها قائلة :” شكرا عظيم لكل من دعم و ساند ووثق بالقول او الفعل وما كنت لأصل لولا نعمة ربي و ثقة من حولي والحمد لله رب العالمين على اكتساب ثقة المجتمع الدولي “.

وزادت :” اشكركم جميعاً من الصميم على نبل مشاعركم و طيب دعواتكم و لطيف رسائلكم، اللهم أدمها علينا من نعمة و نسأله تعالى أن يوفقنا واياكم لما فيه الخير والصلاح للوطن و الأمة الإسلامية والعالم.

وجاء اختيار الحاج ضمن القيادات بعد تقييم أكثر من 2000 مرشح من جميع أنحاء العالم انضم إلى مجتمع القيادات العالمية الشابة التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي، واختيار الحاج جاء بناءًا على مشاركتها في العديد من الأبحاث البيئية والتكنولوجية العربية ومثلت عمان في العديد من المؤتمرات الدولية، وتعمل استاذة مساعدة في جامعة السلطان قابوس منذ عام 2014، وعضو في الاكاديمية العالمية للعلوم، وكانت ضمن أعضاء لجنة حكام جائزة مبتكرون دون 35 لعام 2019.

وتفاعل العمانيون ضمن هاشتاج دشنوه، حمل وسم #لمياء_الحاج ، عبروا خلاله عن فخرهم الكبير والإنجاز الذي حققته الحاج، واعتبرها الكثيرون قدوة للشباب العربي في صناعة المستقبل.

وقال راشد مسعود مباركاً الانجاز العظيم للدكتورة لمياء، “مبروك دكتورة لمياء، وإن شاء الله نراكِ مستقبلاً  وزيرة العلوم والبحث العلمي والذكاء الإصطناعي أو أي مجال مشابه لإن السلطنة خاصة والعالم عامةً الآن بحاجة لهكذا عقول”.

اما المغردة العُمانية صافية تعتبر الحاجة قدوة لها وغردت قائلة “فخورة بالدكتورة لمياء الحاج، كفاءة وطنية متفردة وشغوفة وصلت العالمية”.

بينما اعتبر يوسف الزدجالي أن اختيار الحاجة جاء نظير مسيرة أكاديمية وعلمية وبحثية حقيقية، وقد حصلت سابقا على جائزة “لوريال اليونسكو للمرأة في العلوم” في الشرق الأوسط عام 2018.

أما عدنان البريكي أشاد بأنه إنجاز لعمان والمرأة العمانية ومواكبًا ليوم المرأة العالمي، أن الحاج  تعتبر دكتورة ملهمة  تسعى لتشريف عمان في كل المحافل العالمية، وعبرت عشرات المواقع الاخبارية والصحفية عن فخرها بالانجاز التي قدمته الحاج وللمرأة العُمانية.

وحصلت الحاج على دكتوراه في البيولوجيا الجزيئية عام 2014 من كلية لندن الجامعية في المملكة المتحدة، ودرجة الماجستير في العلوم والتكنولوجيا في العلوم البيئية عام 2006 من جامعة “نيو ساوث ويلزم” في أستراليا”.

كان البروفيسور كلاوس شواب، مؤسس ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي، قد أسس منتدى القيادات العالمية الشابة عام 2004 للوصول إلى عالم يتحمل فيه القادة مسؤولية تحقيق مستقبل مستدام، وفي الوقت الذي يواجهون فيه تحديات لا تنفك تزداد تعقيداً وترابطاً. واليوم، يضم المنتدى 1300 عضو وخريج، يمثلون أكثر من 115 بلداً. ومن أبرز الأعضاء الممثلة ياو تشن، والمحامية أمل كلوني، والكاتية هيلاري كوتام، والمخرجة السينمائية وانوري كاهيو، ورئيس كوستاريكا كارلوس ألفارادو كيسادا،ومؤسس شركة علي بابا جاك ما، ومؤسس ويكيبيديا جيمي ويلز.

ينشط أفراد القيادات العالمية الشابة في المجالات الأكثر إثارة وديناميكية في العالم اليوم ويعملون مع وضع نصب أعينهم تحقيق الأثر. في العام المنصرم، تعاونوا لتسريع ريادة الأعمال بين اللاجئين من أجل إطلاق المواهب المحلية وضخ ناتج محلي إجمالي يقدر بمبلغ 56 مليون دولار من مخيم كاكوما بكينيا في الاقتصاد العالمي. هذا وقد عملوا لحل تحديات إدارة النفايات من خلال التركيز على تحسين القدرة على المعالجة في المنشآت الهندية، وعلى نطاق أوسع، فقد جهزوا الأجيال الشابة بالأدوات اللازمة للتأثير الفعال على الشؤون السياسية والسياسات.

تمثل دفعة هذا العام من القيادات العالمية الشابة مجموعة متنوعة تتمتع بالقدرة على تعزيز التفاهم والعمل، وتشكل النساء هذا العام أكثر من نصف الأعضاء، بينما يمثل ثلث القيادات العالمية الشابة الاقتصادات الناشئة.

سينخرط أفراد الدفعة الجديدة في برنامج مدته خمس سنوات يشمل دورات تعليمية تنفيذية وبعثات جماعية وفرص للتعاون واختبار الأفكار مع شبكة موثوقة من أقرانهم. الأمر الذي يمثل أيضاً فرصة لهم لتحديد طرق يمكن لأعمالهم الرائدة من خلالها تطوير نماذج جديدة من الابتكار وتصنع فرقاً في مجتمعاتهم.

وقالت ماريا ليفين، رئيس منتدى القيادات العالمية الشابة بالمنتدى الاقتصادي العالمي: “من خلال مساعدة ودفع هؤلاء القادة الواعدين والمتميزين نأمل في خلق تأثيرات إيجابية تفيد المجتمعات بأكملها. وكاستجابة للتراجع المفزع في الثقة في القيادة في العقد المنصرم، فإن هؤلاء القادة العالميون الشباب يلهمون العالم من خلال ديناميكيتهم، وشغفهم ونزاهتهم”.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. هزاب يقول

    خخخخخخخخخ! اختاروها لأنها درست في جامعاتهم ! بريطانيا واستراليا ! لا يهم المستوى العلمي بل 100% هنام من هم احسن منها مستوى علميا في الجامعة وفي الكليات التقنية في مسقط وعمان! لكن هي دعاية لجامعاتهم ! وأيضا اغراض سياسية ولإظهار تفوق كل من يحسب إليهم ! خخخخخ! لكن هل هذا المنجز يقلل من عجز الميزانية والدين العام والافلاس؟ خخخخخخخخخ! والبطالة والتسريح والفقر والعوز؟ هععععععع

  2. قاهر هزوبه يقول

    عاشت هزوبه الجربانه بنت المصريه راعية العوز . يسدش اليوم مافيه داعي اكمل.هههههه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.