فضيحة للسعودية والبحرين .. هذه قصة الملايين التي منحوها “سراً” لملك إسبانيا وحوّل نصفها لعشيقته!

3

فجرت صحيفة “El Pais” الإسبانية في تقرير لها مفاجأة من العيار الثقيل بكشفها عن مبالغ طائلة تلقاها ملك إسبانيا السابق، خوان كارلوس الأوّل، من السعودية وذهبت نصفها لعشيقته.

التقرير ذكر أن الملك “خوان” تلقّى من ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، مبلغ 1.9 مليون دولار، وإنه قد حمل معه تلك النقود في حقيبة سفرٍ إلى سويسرا تلقّاها عام 2010، حين كان يتولى عرش البلاد وقبلها تلقى 100 مليون من .

ويحقق المدّعون العامّون السويسريون حالياً في مسألة هذه النقود للتأكّد مما إذا كانت هذه الهِبة ترتبط بعمولات غير قانونية.

فيما سُرِدت تفاصيل دفع هذا المبلغ في بيانٍ قدّمه أرتورو فاسانا، مدير حساب الملك السابق في بنك ميرابو السويسري، إلى كبير محققي جنيف.

أقرأ أيضاً: مصير قاس ينتظر الخليج.. توقعات صندوق النقد “أكثر تشاؤماً” للسعودية والإمارات وهذا وضع…

وبحسب ترجمة موقع “عربي بوست” لتقرير من صحيفة The Times البريطانية لم يُعرف بعد سبب منح الملك خوان هذه الأموال من السعودية والبحرين ولكن حين سأل المُحققون فاسانا، قال إن “خوان كارلوس الأوّل هو شخصٌ يحظى بالتقدير في بلدان ”.

أضاف مدير حسابات الملك السابق: “لقد جاء إلى منزلي في جنيف. وأراد أن يتناول الغداء معي، وقال لي إنه تلقّى 1.9 مليون دولار أمريكي من حاكم البحرين، الذي منحه هذه الأموال”. وقال فاسانا في بيانه إن ملك إسبانيا السابق قد أتى إلى منزله حاملاً حقيبة السفر التي تحتوي على النقود.

وزار خوان كارلوس الأوّل، البالغ من العمر 81 عاماً، البحرين عام 2014، قبل تنازله عن العرش بفترة وجيزة إثر فضيحة عطلة صيد فخمة، قضاها بصحبة 3 من وزراء الحكومة الإسبانية ووفد من رجال الأعمال خلال جولة في منطقة الخليج.

وكان الهدف من الرحلة هو إيجاد استثمارات وتوقيع عقود لصالح إسبانيا. وفي عام 2016، حضر خوان سباق جائزة البحرين الكبرى والتقى بالملك حمد.

أثار ما أُزيح عنه الستار مُؤخراً بشأن خوان كارلوس غضب الإسبانيين، وعلّق البعض على الإنترنت بوجوب خضوعه للتحقيق. وطالب آخرون بتحوّل إسبانيا إلى النظام الجمهوري.

ويأتي ذلك بعد أسبوعين فحسب من تسبب مزاعم فساد ولّي العهد الإسباني، ابن خوان وخليفته في الحكم، فيليبي السادس، في سحب الامتيازات المالية من والده وإيقاف راتبه السنوي. كما تخلّى عن ميراثه الشخصي لينأى بنفسه عن مزاعم ارتكاب مخالفات.

جاء تصرّف فيليبي على هذا النحو بعدما وُصِف كـ”مُستفيد” من أموال سرّية من خارج البلاد ذات صلة بهديّة تقدّر بملايين الدولارات قدّمتها المملكة العربية السعودية لوالده.

وأنكر فيليبي، البالغ من العمر حالياً 52 عاماً، معرفته بالشأن.

أموال السعوديين ذهبت لعشيقة الملك

ضُخَّ المبلغ الذي دفعته البحرين إلى الحساب نفسه الذي انطوي على هدية السعودية البالغة 100 مليون دولار أمريكي.

وكانت ملكية الحساب ترجع لمؤسسة Lucum المُسجّلة في بنما.

ولاحقاً، حوّل خوان كارلوس 65 مليون يورو من هذا الحساب إلى حساب عشيقته السابقة كورينا سو زاين فيتجينشتاين، البالغة من العمر 56 عاماً.

وقال مُحاميها روبين راثميل إنها تلقّت “هديّة لم ترغب في تلقّيها”.

ويريد المحققون السويسريون التأكّد من أن الهدية السعودية على صلة بما يُزعم أنه عمولات غير قانونية نظير تشييد خط سكّة حديد عالي السرعة في المملكة على يد إحدى المؤسسات الإسبانية.

وفي ديسمبر 2014، أعلن فيليبي أن عائلته لا يمكنها قبول “هدايا تتخطّى الاستخدامات المُعتادة على سبيل المُجاملة”.

ملك البحرين مع ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس الأوّل

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

 
قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. دولة ببجي المحترمين يقول

    خل هذا مايشمله سالفة التقشف…شكلهم جايبينها من سراقة المخالفات والغرامات والغش التجاري…

  2. م عرقاب الجزائر يقول

    يامشايخ الخليج ماذا تنتظرون لتفعلوا قوله تعالى:(ولا تؤتوا السفهاء أموالكم)؟!.

  3. الملامة يقول

    مالمفيد فالخبر ????
    لم استفد شخصيا بشئ ربما بعض الذباب استفاد من خبر كهاذا!!
    هل الأموال دفعت لأجل مصالح خاصة للبلدين لنيل تسهيلات
    تجارية اقتصادية سياسية..
    او ان خبركم كالعادة فالصو
    وفجميع الحالات خبركم غير مفيد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.