كورونا يزحف على لبنان ويرفع عدد الضحايا في الأردن إلى أربعة

0

سجلت في لبنان أول حالة إصابة بفيروس المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، والذي يؤدي إلى التهابات رئوية حادة، فيما ارتفع عدد الوفيات نتيجة الفيروس في الأردن إلى أربعة.

 

وكشف وزير الصحة اللبناني وائل أبو فاعور أنه جرى الخميس تشخيص حالة واحدة لمريض مصاب بفيروس كورونا كانت قيد المعالجة في إحدى المستشفيات، مشيرا إلى أن الإجراءات المتخذة ساهمت في تحسن صحتها ومغادرتها المستشفى.

 

وشددت وزارة الصحة اللبنانية على “عدم وجود مبرر لخوف المواطنين”، داعية إياهم “لاتّخاذ التدابير المعتادة للوقاية من الأمراض التنفسية”.

 

وأكد أبو فاعور على أن الدولة اتخذت كافة الإجراءات المطلوبة في هذه المرحلة للوقاية من فيروس “كورونا”، كما تم تجهيز مركز الحجر الصحي في مطار بيروت الدولي وتجهيز الكادر الطبي بشكل كامل.

 

  

رابع حالة وفاة في الأردن

 

وفي سياق متصل، سجلت في الأردن رابع حالة وفاة نتيجة كورونا، وتشير الحصيلة الرسمية أيضا إلى وجود أربع حالات أخرى تعالج في مستشفيات المملكة.

 

وكشفت وزارة الصحة الأردنية عن استمرارها في حملة توعية لتشجيع المواطنين على الفحص المبكر وتعريفهم بأعراض الفيروس.

 

وكورونا من سلالة فيروس سارس المسبب للالتهاب الرئوي الحاد، والذي أدى إلى وفاة 800 شخص في العالم سنة 2003.

 

ويسبب هذا الفيروس التهابات في الرئتين مصحوبة بحمى وسعال وصعوبات في التنفس ويؤدي أيضا إلى توقف عمل الكليتين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.