عمانيون يهاجمون «شاعر المليون»: هذاالبرنامج حلب جيوب المشاهدين وتلاعب في النتيجة

0

شن عُمانيون هجوماً على برنامج «» إثر خسارة مواطنهم كامل البطحري لقب النسخة السادسة من البرنامج الإماراتي الذي اختتم منافساته قبل أيام عدة في أبوظبي، إذ حصل على بيرق «» للعام الحالي الشاعر الإماراتي سيف سالم المنصوري، ليكون الإماراتي الثاني الذي ينال لقب البرنامج.

وقال الصحافي العُماني فيصل العلوي بحسب صحيفة الحياة : «مثل هذه البرامج تحلب جيوب المشاهدين، ومن يشارك فيها لا بد من أن يدرك هذا الأمر. صدقوني ليست مؤامرة وإنما تجارة»، لافتاً إلى أن تلك البرامج تجارية لا ترجح كفة الإبداع.

وذكر العُماني أحمد حاردان أن بلاده وقفت مع البطحري، لكن هناك تلاعب في النتيجة. فيما شدد حمد الوهيبي على أن البرنامج فقد صدقيته لدى المشاهد، ومن الغباء المشاركة فيه.

وليست المرة الأولى التي يتعرض فيها البرنامج إلى انتقادات بعد نتائجه، وسبق أن نظم سعوديون حملات مقاطعة للبرنامج والقائمين عليه بعد خسارة ناصر الفراعنة للقب البرنامج في موسمه الثاني، مشككين في صدقية نتائجه، وبدا ذلك واضحاً في نسخه الثالثة والرابعة والخامسة والسادسة التي غاب منها الشعراء المعروفون من السعودية، إذ افتقدت تلك النسخ الوهج والمنافسة القوية كما كان عليه في النسختين الأوليين، لكن القائمين عليه يؤكدون نزاهة نتائجه التي تعتمد على تصويت المشاهدين من دون أن يتدخل أي شخص في نتائجه.

وشهدت النسخة السادسة تغييرات عدة لجذب المشاهدين إلى البرنامج، كاستبدال مقدمته الإماراتية حصة الفلاسي بمواطنتها شيماء، وإدراج فقرة تحليل نفسي للدكتورة نادية بوهناد، لكن ذلك لم يكن مجدياً، إذ ظلت نسبة المشاهدة ضعيفة.

وقال عضو لجنة تحكيم البرنامج الدكتور غسان الحسن في بيان صحافي: «اللجنة راهنت على الموسم السادس الذي أثبت أنه الأكثر علواً بين المواسم، وإذا كانت مسيرة «شاعر المليون» بدأت بعدد من النجوم الذين أتوا بنجوميتهم إلى البرنامج، فإن الجمهور واللجنة على حدّ سواء شهدوا في الموسم السادس من المسابقة شعراء صعدوا إلى مرتبة النجومية، ودلّوا على تجاربهم الخاصة في مسرح شاطئ الراحة».

يذكر أن النسخة السادسة من «شاعر المليون» نال المركز الثاني فيها كامل البطحري وحصل على أربعة ملايين درهم إماراتي، بينما فاز بالمركز الثالث السعودي مستور الذويبي وحصل على ثلاثة ملايين درهم، والرابع البحريني محمد العرجاني وحصل على مليوني درهم، وحل الإماراتي علي القحطاني خامساً وحصل على مليون درهم، أما المركز السادس فشغله مواطنه حمد سعيد البلوشي.

وبفوز المنصوري باللقب تكون دولتا قطر والإمارات تساوتا في عدد مرات الحصول على لقب «شاعر المليون» الذي انطلق قبل سبعة أعوام، وفاز بنسخته الأولى القطري محمد بن فطيس، وحافظ مواطنه خليل الشبرمي على اللقب، بينما فازت الإمارات بالنسختين الخامسة والسادسة من البرنامج، بينما حصل السعودي زياد بن حجاب على لقبه في الموسم الثالث، وفاز الكويتي ناصر العجمي بلقب النسخة الرابعة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.