في العشر الأواخر من رمضان.. مصرية تذبح زوجها على “السحور” بمساعدة عشيقها والسبب صادم!

0

نقلت وسائل إعلام مصرية تفاصيل جريمة قتل بشعة أقدمت عليها زوجة مصرية، وذبحت زوجها على السحور في إحدى ليالي العشر الأواخر من رمضان بمساعدة عشيقها كي يخلوا لهما الجو.

وفي التفاصيل وبحسب ما نقلته صحف محلية ألقت أجهزة الأمن في القاهرة القبض على ربة منزل وعشيقها، تبين من التحريات أنهما اتفقا معًا على التخلّص من زوج الأولى.

وتلقى قسم بدر بلاغًا من أحد الأهالى، ذكر خلاله أنه شاهد وقت السحور سيارة متوقفة وبداخلها جثة شاب في العقد الرابع من عمره، وبها آثار طعنات، وانتقل على الفور فريق بحث إلى مكان البلاغ، وتبين من مناظرة الجثة أن الوفاة نتيجة الإصابة بجرح ذبحى.

هذا وتم تشكيل فريق بحث، توصل عن طريق كاميرات المراقبة الموجودة في محيط الحادث إلى أن سيدة شوهدت وهى تركب سيارة القتيل التي عثر بها على جثته وتخرج منها، وبالتحرى وجمع المعلومات، تبين أن الضحية «تاجر» وأن تلك السيدة زوجة القتيل وأنها وراء ارتكاب الجريمة.

وبعد عمل الأكمنة اللازمة، تم ضبط الزوجة، وبمناقشتها اعترفت بأنها ارتبطت خلال الفترة الأخيرة بعلاقة عاطفية بشخص آخر؛ هو الذي وضع لها خطة التخلص من زوجها كى يتزوجها بعد وفاته، مؤكدة أنها نفذت الجريمة حسب الخطة التي وضعها لها شريكها.

وتم وضع خطة بحث انتهت بضبط المتهم الثانى في القضية، وبمناقشته اعترف بالواقعة، لافتًا إلى أنه كان يخطط للتخلص من المجنى عليه كى يتزوج ويعيش معها في الحلال، فيما أمرت النيابة بدفن الجثة وحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.