كاتب عُماني ينتقد “مرزوقة وأبوقحط” وهذا ما قاله عن “تفاهة العرب” فأثار غضب المطبلين السعوديين فهاجموا السلطنة

0

شن الكاتب العُماني البارز ، هجوما عنيفا على المتفاعلين مع قصة “ وأبوقحط” التي اشتعلت بها مواقع التواصل في السعودية أولا وبعدها في العالم العربي قبل يومين، مؤكدا على أن التفاعل مع مثل هذه الأمور يكشف حجم التفاهة المختزنة في اللاوعي العربي، حسب وصفه.

ويشار إلى أنه قبل يومين نشر حساب باسم “منصور” على موقع تويتر، مسابقة اعتاد على القيام بها كل فترة، وهي نشر المشاركين لصورة من تصويرهم، على أن يتم التصويت للصورة الأجمل عن طريق عدد نقرات “الإعجاب” من المتابعين، على أن يمنح الفائز بأجمل صورة جائزة 500 ريال سعودي، وبعد ساعات من الإعلان، أصبحت المسابقة تنافسا عالميا، بين صورتين تحديدا، لحساب اسمه “أبو قحط”، مختص بأخبار كرة القدم، وحساب آخر لفتاة اسمها “مرزوقة”، يتابعنه الفتيات.

وتعليقا على هذا قال “المحرمي” في تغريدة له بتويتر على حسابه الرسمي رصدتها (وطن):”التفاعل الهائل مع #مرزوقه_مليون_لايك و #كلنا_مع_ابوقحط حتى من قبل كتاب وإعلاميين وأدباء يكشف حجم التفاهة المختزنة في اللاوعي العربي”

وتابع مستنكرا:”لكي يستيقظ العقل العربي من سباته ينبغي علينا التصدي للتفاهة لا تسويقها بدعوى الفكاهة والمرح”

التغريدة التي لم ترق للسعوديين حيث أن أبطال القصة كلهم سعوديين، وشنوا هجوما عنيفا على الكاتب العماني متهمين إياه بالمبالغة، كما استغل ذباب الإلكتروني الفرصة للهجوم على المحرمي وسلطنة عمان بشكل عام.

أقرأ أيضاً: الغارديان: احتياطي السعودية النقدي يتآكل وابن سلمان سيجبر على هذا الأمر وليس أمامه خيار آخر

وهاجمه الصحفي يوسف الهزاع قائلا:””العقل العربي” مصطلح أكبر بكثير من أن يناقشه فضلا أن يحلله مثلك أخ زكريا، لأسباب كثيرة؛ أهمها أن المرتهن والمحبوس وسط كراهيته لايمكنه أن يكون حراً وموضوعياً.”

وتابع متهما المحرمي باتباع سياسة عدائية ضد المملكة:”وأنت منطلقاتك تجاه السعودية والسعوديين مناطها الكراهية فكيف بالله يقبل منك حتى مجرد الرأي!”

وكتب أحمد الطميلي:”بل تكشف مدى التأثير السعودي عالميا وتكشف حب السعوديات والسعوديين للحياة والمرح وخلق اجواء ممتعة في وقت الحظر”

وتابع:”هي مسابقة سعودية خالصة لا شأن للعرب بها فوجّه انتقادك للسعوديين ان استطعت او أحمد ربك ان بلدك في منأى عن هذه “التفاهة” كما تسميها”

وغردت ناشطة سعودية أخرى:”في ناس نقول لهم الله يعين أنفسهم عليهم حملوا الدنيا فوق طاقتها حتى الوناسه والفرح حرموها على أنفسهم”

بينما اتفق حساب “الشاهين” العماني المعروف مع زكريا المحرمي وعلق:” أوجزت فصدقت اختبأ مصور محترف مع كامل معداته وسط الشوك والاحراش ليومين لالتقاط صورة لحيوان نادر، لأغراض البحث والدراسة، فحصل على ١١ لايك، واحداهن تستيقض ظهراَ فتصور فنجان قهوتها أو خاتمها أو سوارها بالهاتف فتحصل على ١١١١١١١١١١ لايك إنه اللاوعي العربي يا د. زكريا صدقت”

ووافق ناشط عماني آخر المحرمي الرأي وكتب وفق ما رصدته (وطن) ما نصه:”هذه الحقيقة يا استاذي وهي في كل دول العالم وللأسف هي مشتركة ليس عيبها في صغار الملتحقين فقط إنما اصحاب الفكر والشهادات المعلقة ومن لديهم عشرات المعجبين الا من رحم ربي قد تجبر على فعل ذلك إنما نتمنى ان يتغير فيما بعد ليثري الجميع ويرفع من العلم والعلماء والفكر ليكون للولاء تطبيق”

ويشار إلى أن مسابقة التصويت لأجمل صورة تحولت إلى صراع “كلاسيكي” بين الرجل والمرأة، ليبدأ الشبان بالترويج لصورة أبو قحط، حتى أصبح الأمر مثل كرة الثلج التي تكبر بتدحرجها، ليصل الأمر للمشاهير من الشبان، كلاعبي كرة القدم والفنانين، الذين بدأوا بدعم الصورة التي باتت تمثلهم جميعا، في صراع تويتر، أمام الفتيات.

ومن ناحية أخرى، بدأت الفتيات بالتصويت بشكل مكثف، لصورة مرزوقة، وسرعان ما شاركت كبار الفنانات بدعم صورة مرزوقة، في صراع “لطف الأجواء”، وشغل رواد تويتر مساء الإثنين، ومع ارتفاع حدة المنافسة بين صورة أبو قحط، وهي صورة لجلسة في الصحراء وإبريق قهوة ونار مشتعلة، وصورة مرزوقة، وهي صورة لمرآة، طفت مشكلة كبيرة، مثلت ضربة قوية لمرزوقة.

وتبين أن صورة مرزوقة ليست من تصويرها، بل هي صورة لإحدى صديقاتها، التي أرسلتها لها، وبينما كان التصويت متقاربا، تم استبعاد مرزوقة، لينفرد أبو قحط بـ40 ألف إعجاب بالصورة.

ولكن المفاجأة كانت بعودة مرزوقة بوضع صورة جديدة، لقهوة مثلجة، لتعلن رغبتها بالمنافسة بهذه الصورة التي التقطتها بنفسها، وبدأ الترويج بشكل مكثف لصورة مرزوقة، من قبل الفنانات والناشطات على تويتر، حتى تفوقت بشكل مفاجئ على صورة أبو قحط، وحصلت صورة مرزوقة في النهاية على أكثر من 1.3 مليون إعجاب، في ساعات قليلة، بينما اكتفى أبو قحط بـ800 ألف إعجاب.

وأثارت الصورتان ظاهرة غريبة على تويتر، حيث شارك في التصويت كبار اللاعبين والفنانين والحسابات التي يتابعها الملايين على تويتر، ومن بين الداعمين لأبو قحط، النجم الإسباني سيسك فابريغاس، والممثل المصري محمد هنيدي، وعدد كبير من حسابات أندية أوروبا التي دخلت على الخط.

أما مرزوقة، فصوت لها الفنانات، مثل اللبنانية ، ومواطنتها نادين نجيم، والمطربة الإماراتية بلقيس.

وتحولت المسابقة البسيطة للصور، إلى حديث تويتر الأول في العالم، مساء الإثنين، وأطلقت حسابين سعوديين للعالمية.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.