قضي الأمر.. قوات الوفاق تنظم صفوفها لاقتحام سرت بدعم تركي مكثف وتهديدات السيسي “طق حنك”

0

نقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول تركي بارز تعليقه على تصريحات السيسي الأخيرة بشأن ليبيا وتهديده بالتدخل العسكري، حيث قال إن تحذير مصر من أنها قد تتدخل بشكل مباشر في ليبيا لن يردع عن دعم حلفائها الليبيين.

وكان “السيسي” قال في تصريحات استعراضية له، السبت، الماضي أثناء حضوره عرضا عسكريا على حدود ليبيا إن القاهرة لها حق مشروع في التدخل في ليبيا وأمر الجيش بالاستعداد لأي مهمة خارج البلاد إذا تطلب الأمر.

المسؤول التركي قال لرويترز طالبا عدم الكشف عن هويته ”تصريحات السيسي لا أساس لها“، مضيفا أن ”تركيا وليبيا لن تحيدا عن عزمهما“.

وتابع أن حكومة الوفاق الوطني بدعم من تركيا تواصل الاستعداد للسيطرة على مدينة سرت الساحلية الاستراتيجية، التي استولت عليها قوات حفتر في يناير، ومنطقة الجفرة باتجاه الجنوب.

أقرأ أيضاً: هذه المعركة ستكون الفاصلة لإسقاط مشروع الحكم العسكري في كل شبر من ليبيا.. فمن سينتصر بها

يشار إلى أن تركيا تدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا والتي صدت هجوما استمر 14 شهرا على العاصمة طرابلس من جانب ميليشيات خليفة حفتر المدعومة من روسيا والإمارات ومصر، وأثار دخول أنقرة في الصراع الليبي التوتر مع مؤيدي حفتر ومع فرنسا.

من جانبه قال ياسين أقطاي نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه أردوغان، إن تدخل مصر بشكل مباشر لن تدعمه الجزائر وهي جارة أخرى لليبيا وسيضع مصر في مواجهة مع تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي.

وأضاف ”السيسي ليس لديه القوة أو الجرأة على القيام بذلك“، فيما أبدت والسعودية دعمهما لتصريحات السيسي يوم السبت.

هذا وأظهرت صور أقمار صناعية اليوم، الثلاثاء، سحب الجيش المصري طائراتٍ مقاتلةً شاركت في الاستعراض العسكري الذي أقامته مصر السبت الماضي في قاعدة سيدي براني، بمطروح شمال غربي مصر في الحدود المتاخمة لليبيا.

وحرص السيسي خلال العرض العسكري في قاعدة سيدي براني على تفقد مختلف الوحدات العسكرية، وأظهرت صور بثها التلفزيون المصري وجود سرب من الطائرات المقاتلة.

صور الأقمار الاصطناعية التي نشرها حساب متخصص في رصد حركة الطائرات، تظهر اختفاء تلك الطائرات يوم الأحد 21 يونيو من قاعدة سيدي براني فيما يبدو أنه كان مجرد استعراض عسكري ولا علاقة له باستعداد الجيش المصري للتدخل عسكريا في ليبيا، ولكن من غير المعلوم الوجهة التي تم نقل الطائرات إليها.

وردا على تهديدات السيسي قال الناطق باسم قوات حماية سرت الجفرة العميد عبد الهادي دراه، إن “ليبيا بالكامل خط أحمر على السيسي، مضيفا “سوف لن تدخل تراب ليبيا”.

وقال دراه خلال لقاء على الجزيرة مباشر، ردا على تهديد السيسي بمحاربة ما سماها “الميلشيات” في سرت، قال دراه “هذه المليشيات هي التي أخذت لك بالثأر يا سيسي، وحررت جثث الأقباط المصريين عندما قتلهم الدواعش في سرت”.

وأضاف “أقول للسيسي اهتم بمشاكل دولتك هناك سد النهضة في إثيوبيا التي ستمنع الماء والغذاء عن الشعب المصري. ومصر لديها 75 ألف معتقل سياسي، والسيسي يريد أن ينقل المعركة إلى ليبيا”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.