“إخواني للنخاع ولا يقف خلف السيسي” .. النظام المصريّ ينتقم من الداعية مصطفى حسني

1

تقدم المحامي المصري المقرب من النظام سمير صبري ببلاغ للنائب العام ونيابة أمن الدولة ضد بسبب ما أسماه دعوته لعدم الوقوف خلف نظام السيسي، متهماً إياه بأنّه “إخواني للنخاع”.

وقال البلاغ إن الداعية مصطفى حسني كتب تغريدة عبر “تويتر” يسمي الحالة الوطنية التي تعيشها بالفتنة ووجوب عدم الوقوف خلف القيادة السياسية بعبارات إخوانية واضحة وعلى اثرها انتفض الشعب المصري ضده واجبروه على حذف التغريدة.بحسب “صبري”

وأضاف المحامي في بلاغه: “اننا لا نأمن لظهوره (مصطفى حسني) مرة أخرى على الفضائيات في هذا الوقت العصيب مع العلم بوجود فيديوهات له على اليوتيوب دافع فيها عن تنظيم الإخوان الإرهابي واتهم المخابرات المصرية بالبطش بالإسلاميين وقوله بأن الإرهابي المحبوس حازم صلاح أبو اسماعيل هو أستاذه بالإضافة إلى تأييده لدول إقليمية معادية لمصر مرفق نص التغريدة”.

وقال “صبري”: “مصطفي حسني إخواني للنخاع وقدوته حسن البنا وحازم صلاح أبو إسماعيل وعمرو خالد”.

وتساءل: “لماذا تتغافل الأجهزة الأمنية عن الخلايا النائمة وتسمح لهم بالتسلل من الأبواب الخلفية لتلويث عقول شبابنا؟ يكفي ما فعله الإخوان في مصر، لا نرغب في تربية ثعابين جديدة!”.

تعليق 1
  1. محمد عبده يقول

    أقول المحامى الضال سمير صبرى خذ عبرة من المؤيدين السابقين للنظام و ما حدث لهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.