خبر مزعج للكويت.. مصدر التمويل الحكومي لن يغطي عجز الموازنة وهذا ما يجري

0

أفادت وكالة “ستاندرد أند بورز” للتصنيفات الائتمانية، أن مصدر حكومة الكويت الرئيسي لتمويل عجز موازنة صندوق الاحتياطي العام، لن يكون كافيا لتغطية العجز وحده.

وأوضحت الوكالة بأن الكويت لم تشهد بعد استجابة في الوقت المناسب وبالشكل الكافي للتعامل مع تحديد محتمل للإنفاق في الشهور المقبلة.

وتابعت: “النظرة المستقبلية السلبية للكويت تعكس بشكل أساسي نظرتها للمخاطر النابعة من الضغط المالي، بما في ذلك الاستنزاف المحتمل لصندوق الاحتياطي العام”.

ووضعت ستاندرد أند بورز العملة المحلية والأجنبية للكويت على المدى الطويل عند تصنيف “سالبAA”.

وقالت بأن النظرة المستقبلية للكويت جرى تعديلها إلى سلبية بسبب استمرار عملية التضاؤل لمصدر السيولة المالية.

وتسحب الكويت من صندوق الاحتياطي العام ما لديها من أجل سد العجز، الذي تشير تقديرات صندوق النقد الدولي بأنه سيتجاوز الـ11 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام، مقارنة مع فائض 4.8 بالمائة للعام الماضي.

وتوقّعت الوكالة بأن يبلغ العجز لدى الحكومة المركزية بالكويت نحو 40 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2020، وذلك بارتفاع نسبته عشرة بالمائة مقارنة بتقديراتها العام الماضي.

يشار إلى أن ستاندرد أند بورز هي وكالة أو شركة خدمات مالية ومقرها الولايات المتحدة، وهي ضمن فروع شركات مكفرو هيل التي تنشر البحوث والتحليلات المالية على الأسهم والسندات، ولها معرفة جيداً بمؤشراتها في سوق البورصة إس وبي 500 الأمريكية وإس وبي إيه إس إكس 200 الاسترالية، وإس آن دبي/تي إس إكس الكندية، وغيرها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.