“هؤلاء من يحمون العراق”.. “شاهد” هروب مسؤول أمريكي بارز خلال لقاء مباشر بسبب صافرات الإنذار بالمنطقة الخضراء

1

ظهر لمحاربة تنظيم الدولة، مايلز كاغينز، أمس الثلاثاء، في مقطع فيديو وهو يهرب أثناء سقوط في محيط “” في بغداد.

ووفق مقطع الفيديو الذي رصدته “وطن”، فقد كان مايليز يجري مقابلة مع قناة محلية عراقية، وعندما سمع صوت صافرة الإنذار الخاصة بالسفارة الأمريكية هرب واختبأ داخل إحدى مباني السفارة.

المذيع تدارك الأمر، وقال إن كاغينز غادر الموقع وترك المقابلة، مشيراً إلى أن ذلك بسبب استهداف المنطقة الخضراء بصواريخ، حيث انتقل لاستقبال ضيف آخر في الوقت الذي عبر عن ذهوله لما حدث على الهواء مباشرة.

ولاحقاً عاد المذيع للعقيد كاغينز، وسأله عن طبيعة الحدث، حيث أكد أنه عندما سمع صفارات الإنذار ذهب للاحتماء في مكان آمن.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلوا مع هروب العقيد الأمريكي بجانب من السخرية وأطلقوا تعليقات ساخرة على الحادثة.

وأمس الثلاثاء، قال مصدر أمني عراقي، إن هجوما بصاروخ كاتيوشا استهدف “المنطقة الخضراء” في العاصمة بغداد، التي تضم مباني البعثات الدبلوماسية الأجنبية.

ويأتي الهجوم بعد ساعات من هجوم بعبوة ناسفة، استهدف رتلا للقوات الأمريكية في منطقة التاجي شمالي بغداد.

وكانت فصائل شيعية مسلحة، بينها كتائب “حزب الله” العراقي، هددت باستهداف القوات والمصالح الأمريكية بالعراق، في حال لم تنسحب امتثالا لقرار البرلمان القاضي بإنهاء الوجود العسكري في البلاد.

وصّوت البرلمان العراقي في 5 كانون الثاني/ يناير الماضي، بالأغلبية على إنهاء التواجد العسكري الأجنبي، إثر مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، رفقة نائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي” أبو مهدي المهندس في قصف جوي أمريكي قرب مطار بغداد الدولي.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. wafaa يقول

    الشجاعة فقط خلقت لأهلنا في وادي الحضارات ( وادي الرافدين)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.