عناصر الشرطة كتّفوا أيديهم لمشاهدة ما يحدث .. غضب عارم في شوارع بيروت بسبب هذا الفيديو!

0

تداول نشطاء لبنانيون مقطع فيديو، لسيدة لبنانية تُلقي خادمتها المنزلية في الشارع أمام القنصلية الكينية بالعاصمة بسبب استفحال الأزمة المعيشية في البلاد، وعدم وجود أي تأمين قانوني أو اجتماعي لخادمات المنازل الأجنبيات.

أظهر  المقطع الخادمة المسكينة وهي تبكي لأنها عاجزة عن فعل أي شيء. وكان بحوزة الخادمة البائسة أغراضها الشخصية التي وضعتها في “كيس قمامة”.

وأظهر الفيديو مجموعة من العاملات يلاحقن السيدة اللبنانية وهي تقود سيارتها الفارهة، لتقول إحداهن: “رمتها في الشارع ولم تعطها أي مبلغ مالي حتى..هذا حرام حرام والله حرام!”.

وبينما كانت العاملات يعبّرن عن غضبهن مما حدث، كان عناصر الشرطة يقفون وينظرون لما يجري دون حول أو قوة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.